ناقش الوظائف والتخصصات العلمية المطلوبه لعام 2030 جامعة طيبه تستضيف رئيس جامعة شقراء بلقاء حول (مستقبل التعليم ووظائف المست
20/03/44
عدد التعليقات :
0
عدد الزيارات :
467
تاريخ النشر :
20/03/44

نظمت جامعة طيبة صباح اليوم لقاء (مستقبل التعليم ووظائف المستقبل) استضافت به معالي رئيس جامعة شقراء وعضو مجلس الشورى-سابقا- الأستاذ الدكتور عوض بن خزيم الاسمري ، بحضور معالي رئيس الجامعة الدكتور عبد العزيز بن قبلان السراني ومنسوبي الجامعة وطلبتها ، وذلك بقاعة المؤتمرات الكبرى . وبدأ اللقاء الذي اداره عميد عمادة التطوير والجودة بجامعة طيبة الدكتور كامل بن عبد الله العتيبي بكلمة لمعالي رئيس جامعة طيبة أشار من خلالها أن اللقاء جاء ضمن برنامج احتفال الجامعة بمناسبة اليوم  الوطني ، مشيراً بذات الوقت الى أن المناصب العلمية والإدارية والخبرات التي يملكها الدكتور عوض الأسمري في عدد من المجالات الفكرية والعلمية ستنعكس على اللقاء بالكثير من المعرفة وتبادل الأفكار . وتناول الدكتور عوض الاسمري في حديثه أهمية العلم في سعادة الفرد والمجتمع بما يتوافق مع تطور العقل البشري لخلق أجيال تساهم في بناء الوطن ، مؤكداً أن التعليم يعتبر محوراً أساسياً وركيزة لتحقيق التقدم والريادة عن طريق توفير فرص التعليم الملائم لمختلف الطلبة مدى الحياة . كما تطرق لرؤية 2030 لمستقبل التعليم وكيفية التخفيف من المخاطر المحتملة لتلبية متطلبات المستقبل ودور الذكاء الاصطناعي بين أنظمة التعليم الحالي والمهارات المطلوبة لسوق العمل و ضرورة إعادة تشكيل ملايين الخريجين بما يوائم متطلبات سوق العمل المستقبلي ، مشيراً ان هناك مهن سوف تختفي بحلول عام 2030 بحسب خطة التنمية المستدامة الصادرة عن الأمم المتحدة لذلك يجب على الجامعات والمعاهد ومراكز التدريب - كما ذكر - تطوير المناهج من قبل خبراء متمكنين ولديهم المعارف والأدوات الموائمة لوظائف المستقبل وتخصصاته .وقال الدكتور الأسمري أن حلول العوائق التي تواجه التعليم تكمن بعدم النظر الى المستقل بنظرة تشاؤمية وتوجيه الطلاب وتدريبهم على اختيار التخصصات المناسبة لهم وانتسابهم لجامعات ومراكز تدريب ذات تصنيف عالمي عالي ذا مصداقيه عاليةبالإضافة الى البحث واغتنام فرص التعلم بما يناسب تخصصات المستقبل واتقان الشخص لأكثر من مهارة والتكيف مع مرحلة التغير لعدم وجود استقرار وظيفي كما كان بالماضي ، مضيفاً أنه يجب على مؤسسات التعليم تطوير المناهج وطرق التدريس من قبل خبراء متمكنين وعلى الطلاب الحصول على شهادة ووثائق من مؤسسات ومصادر معترف بها.
واختتم اللقاء بعدد من المداخلات من الطلبة الحضور و منسوبي ومنسوبات الجامعة حول سوق العمل والتخصصات المستقبلية والتكريم.

صورة 1.jpgصورة 2.jpgصورة 4.jpg


هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟