​​​​​​​​​​​


الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين، وعلى آله وصحبه أجمعين ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين وبعد،

تعد إدارة الخدمات التعليمية  المحطة الأولى والمحك الرئيسي للطلبة الملتحقين بالمسار العلمي الموحد حيث تبدأ من خلالها حياة الطالب الجامعية، وتسعى الإدارة جاهدة وفق توجيهات معالي مدير الجامعة ووكيل الجامعة للشؤون التعليمية الى تحقيق الأهداف الاستراتيجية للإدارة التي من شأنها تأسيس الطلبة أكاديميا ومهاريا لدعم وتطوير المخرجات الأكاديمية للجامعة وذلك من خلال استقطاب الكوادر العلمية المميزة وتوفير البيئة التعليمية المحفزة للتعليم والتعلم وتنمية المعارف الأساسية وغرس القيم الإسلامية والوطنية وتطوير المهارات الأساسية كمهارات اللغة الانجليزية والحاسب الآلي ومهارات التفكير  وغيرها.

وتضطلع إدارة الخدمات التعليمية بجامعة طيبة بدور محوري متكامل لبناء معارف ومهارات الطلبة وتوجيههم قيميا وسلوكيا؛ ليس على صعيد العملية التعليمية فحسب بل على كافة الأصعدة. فالإدارة جهة تعليمية حاضنة لجميع الجهات المعنية بالمسار العلمي الموحد، فهي حاضنه لكل ماله علاقة بالطلبة وعضو هيئة التدريس والمقرر والبيئة التعليمية في ضوء رؤية الجامعة ورسالتها وآلية الارتباط والتنسيق المستمر مع الكليات والأقسام العلمية المعنية في المقر الرئيسي والفروع. ومن هذا المنطلق تكمن أهمية دور إدارة الخدمات التعليمية في المواءمة والتنسيق بين كافة أطراف العملية التعليمية بما يعزز دور الإدارة في إدارة مكونات المسار العلمي الموحد.

لقـد قمنـا وانطلاقا مـن سـعينا الدائـم نحـو خلـق وتنميـة ثقافـة التميـز في الإدارة وتكريسـها علـى مسـتوى الإدارة، ومركز اللغة الإنجليزية ووحداتهـا المختلفة وبجهود كوادر  إدارة الخدمات التعليمية بإعـداد خطة استراتيجية  إدارة الخدمات التعليمية للسـنوات (١٤٤٠-١٤٤٥) كمنهج يحكـم توجهاتنـا وتطلعاتنـا المستقبلية من خلال هيكل تنظيمي للإدارة يسهم بفعالية في إدارة وتنفيذ المسار العلمي الموحد في المقر الرئيس والفروع بتكامل وانسجام وعلى نحو مطرد يضمن توحيد الجهود لتحقيق المصلحة الأكاديمية العليا للطلبة وتأصيل محوريتهم في العملية التعليمية.

إن الطلبة هم العنصر الأهم وأساس نجاح الجامعة وتقدمها ووضعها في مصاف الجامعات المحلية والعالمية حسب رؤية الجامعة ورسالتها التي تنبثق منها رؤية العمادة والتي تنص على " التَّمَيُّزُ فِي تَأْسِيسِ الطَّلَبَةِ فِي البَرَامِجِ الأَكَادِيمِيَّةِ وبرامج خدمة المُجْتَمَعِ التي تقدمها جامعة طيبة، لِلاِرْتِقَاءِ بِمُخَرِّجَاتِهَا مَحَلِيًّا وَإِقْلِيمِيًّا وَعَالَمِيًّا." ولا يمكن الحديث عن توجهات الجامعة ورؤية العمادة بمعزل عـن الحديث عن الخطة الاستراتيجية لعمادة الخدمات التعليمية فمن خلال هذه الخطة يتم توجيـه العمادة بـكل قيمها وأهدافها الاستراتيجية ومشاريعها وأنشـطتها، وتكويـن رؤيـتها المختلفـة للعوامـل الداخليـة والخارجية القـادرة علـى خدمـة التغييـر المطلوب في البيئـة المحيطة والوصـول إلـى تحقيق الأهداف ً الرئيسـية من منظور جديد مركز بصورة أساسـية على تحقيق مستقبل الطلبة.

كما وتولي العمادة أهميةً كبرى إلى تنمية المهارات الأكاديمية لمنسوبيها من أعضاء هيئة التدريس وذلك للمساهمة في تحقيق رسالة العمادة نحو إعداد طلبة جامعيين مؤهلين يتقنون العلوم الاساسية، والمهارات اللغوية والتقنية الضرورية ولديهم القدرة على بناء المعرفة الذاتية للانتظام بفاعلية في حياتهم الأكاديمية والمهنية متسلحين بالسلوكيات والتوجهات الإيجابية نحو التعلم، كما وتقدم العمادة خدمات مساندة عديدة؛ حيث توفر الرعاية الشاملة والخدمات الأكاديمية والنفسية والاجتماعية التي تساعد الطلبة في تحصيلهم العلمي وتسهم في رفع مستوى المعرفة والوعي وتعميق الشعور بالمسؤولية لبناء شخصية وطنية متوازنة. وتقدم عمادة الخدمات التعليمية ومن خلال مركز اللغة الإنجليزية ووحداتها المختلفة في المركز الرئيسي للعمادة والفروع العديد من الدورات الأكاديمية والشراكات التي تسهم في خدمة المجتمع وترفد مصادر الجامعة الاستثمارية.

وفِي الختام، أتقـدم بالشـكر والتقديـر للزملاء الأفاضل الذيـن سـاهموا في إعـداد هذا الدليل التعريفي الشامل الأول بالإدارة منذ انشائها والقائمين على التخطيط الاستراتيجي  إدارة الخدمات التعليمية أيضا، داعيا الله تعالى أن يلهمنا جميعا رشدنا ويسدد على طريق الخير خطانا وأن يوفقنا لما يحبه ويرضاه.

مدير إدارة الخدمات التعليمية

أ . هاني بن عبدالله الحجيلي